تراجع فاتورة واردات الجزائر من الحبوب خلال الثلاثي الأول من 2016

انخفضت فاتورة واردات الحبوب (القمح, الذرة والشعير) إلى 054ر698 مليون دولار خلال الثلاثي الأول ل2016 مقابل 173ر939 ملياردولار في نفس الفترة من 2015 بتراجع قدره 67ر25 % حسبما علمته وأج لدى مصالح الجمارك.

ووفقا لأرقام المركز الوطني للإعلام الآلي والإحصائيات فإن الكميات المستوردة قد تراجعت باستثناء القمح لتصل إلى 2ر3 مليون طن مقابل 5ر3 مليون طن (-5ر8 %).
وسجلت فاتورة واردات القمح (اللين و الصلب) تراجعا إلى 02ر502 مليون دولار مقابل 826ر625 مليون دولار (-8ر19%) لكميات بلغت 11ر2 مليون طن مقابل 06ر2 مليون
طن) خلال الفترة نفسها من العام الماضي.
وانخفضت قيمة واردات القمح اللين إلى 92ر325 مليون دولار مقابل 14ر392 مليون دولار (-17 %) وارتفعت الكميات المستوردة إلى 6ر1 مليون طن (مقابل 55ر1 مليون طن).
وبخصوص القمح الصلب تراجعت فاتورة وارداته إلى 09ر176 مليون دولار مقابل 67ر233 مليون دولار (-64ر24%) مع ارتفاع طفيف في الكميات المستوردة التي قدرت ب
830ر510 طن مقابل 140ر509 طن).
وبالنسبة للذرة فإن قيمة الواردات بلغت قرابة 84ر161 مليون دولار مقابل حوالي 25ر243 مليون دولار (-46ر33%) لكمية مستوردة قدرت ب 393ر906 طن مقابل 15ر1 مليون طن.
أما الشعير فبلغت قيمة وارداته 18ر34 مليون دولار مقابل قرابة 71 مليون دولار (- 24ر51 %) لكمية تقدر ب 550ر182 طن مقابل 052ر286 طن.
ويفسر تراجع فاتورة واردات الحبوب بشكل خاص بانخفاض الأسعار في الأسواق العالمية منذ بداية 2015 بسبب وفرة المخزون والمحصول الجيد وتراجع الطلب الصيني.
و تراجعت أسعار استيراد الجزائر للقمح اللين ب239 دولار للطن الواحد في 2015 (مقابل حوالي 292 دولار للطن في 2014) في حين انخفضت قيمة واردات الذرى إلى 197 دولار للطن الواحد (مقابل 237 دولار).

Share
One comment on “تراجع فاتورة واردات الجزائر من الحبوب خلال الثلاثي الأول من 2016
  1. يقول بومعزة:

    من فضلكم أريد معرفة أسعار القمح والشعير والذرة (المحلي والعالمي )في الجزائر حاليا اي لسنة2016

اترك رد